العدد الأول   روشتة

 وصفة ذهبية للتغيير الفعال

 

أركان التخطيط الشخصي:

1 ـ تحديد الهدف:

معظم الناس لايستطيعون تحديد مايريدون ولكنهم يستطيعون التصريح بما لايريدون أو على الأقل لايعرفون الطرق الصحيحة لتحديد مايريدون،لذا نجد أن معظم الناس يرددون أشياء وأوضاعا يريدون الابتعاد عنها فيقول لاأريد أن أكون فاشلا،لاأريد أن أكون موظفا سيئا، النجاح يبدأ عندما ننجح أولا في تحديد مانرغب في تحقيقه.

2 ـ جمع المعلومات:

يعدّ هذا الركن ركنا أساسيّا للتخطيط الشخصي للحياة بلا معلومات حول الهدف لاتستطيع أن تتقدم خطوة،ولن تتمكن من تحقيق أي شيْ في حياتك،بقدر مايكون الشخص عالي التركيز ومتوقد الذهن وعقلاني عند جمع المعلومات وبقدر ماتكون المعلومات نوعية بقدر ماتكون مساعدة ومعينة في الإنتقال من الوضع الرّاهن إلى الوضع المرغوب.

3 ـ المرونة الكافية:

المرونة ركن مهم من أركان التخطيط الشخصي فبدون المرونة لايستطيع الشخص مواصلة طريقه والتغيير والتعديل في أساليبه وإجراءاته،والمرونة تكون في الأهداف كما تكون في جمع المعلومات وفي التخطيط للتغيير،والسؤال الذي نطرحه عادة هل المرونة هي تمييع المباديء؟هل المرونة تعني تغيير أو إلغاء الأهداف؟هل المرونة تغيير الوسائل؟هل المرونة هي التكيف مع البيئة؟ المرونة كلّ ذلك لكنها لاتعني أبدا تمييع المباديء المرونة لاتعني فقدان الصّلابة،معظم الناس يفتقدون للمرونة في حياتهم فنجدهم متصلّبين حول أهداف محددة لايريدون التحوّل عنها،وليس لديهم استعداد أن يغيّروا أو يعدلوا حتّى في مسار هذه الأهداف ، ولايقبلون بنتائج معقولة في تحقيقها.

4 ـ الفعل أو التطبيق:

الفعل أو التطبيق هو تحويل التخطيط النظري المجرد إلى تطبيق عملي يوجّه حياتنا  وأنشطتنا كلّها نحو تحقيق وتفعيل القيم المحرّكة ، والرؤية المحفزة ، والرّسالة المؤثّرة،هذا الرّكن هو الانتقال الحقيقي من الأحلام إلى الواقع ومن الخيال إلى الحقيقة ، وهنا فقط يبدأ الشّخص فعلا يلاحظ حجم التغييرات الإيجابية التي تطرأ عليه في حياته الخاصّة والعامّة،وهذا الركن أضافه ستيف إندرياس وكونري إندرياس الزوجان في كتابهما الرائع غير عقلك وحافظ على هذا التغيير.

5 ـ إدارة التغيير أم إرادة التغيير؟:

هذا الرّكن قمت بإضافته على الأركان الأربعة السّابقة لاعتقادي أنّه محور ارتكاز   هام للتخطيط الشخصي والتغيير في الحياة وينبغي أن يكون أوّل ركن من أركان التخطيط الشخصي ذلك أنّ التغيير هو النتيجة النهائية للتخطيط والسؤال الهام هو ليس كيف ندير التغيير ونخطط للتغيير؟ بل هل نحن فعلا راغبون أن نتغيّر فإرادة التغيير أهم من إدارة التغيير.

تابعونا في العدد القادم عن أهم ثلاثة قواعد للتخطيط الشخصي الناجح ...

جميع الحقوق محفوظة لموقع روشتة الحلول الشاملة للذات